الولاده القيصريه بدون الم

الولاده القيصريه بدون الم.. هل تستحق التجربة

 هل سمعتِ عن الولاده القيصريه بدون الم؟ تتخوف الكثير من الأمهات من فكرة الولادة القيصرية بسبب الألم المتوقع لفتح البطن وجرح الولادة بعد العملية، ولهذا يبحث الكثيرات منهن عن خيار يُمكنهم من الولاده القيصريه بدون الم ومن هنا كانت محاولات الطب الحديث لابتكار وسائل تساعد على تخفيف الألم أثناء الولادة وبعدها.

في هذا المقال يشرح دكتور معتز المطيلي -استشاري أمراض النساء والتوليد وعلاج تأخر الإنجاب والحمل الحرج وجراحات أورام النساء- كل ما يخص الولاده القيصريه بدون الم، أبرز طرق التخدير، أهم وسائل تسكين الألم بعد الولادة، فقط كوني معنا حتى النهاية.

الولاده القيصريه بدون الم

تُعد الولادة القيصرية من العمليات الجراحية التي يتم فيها إجراء شق في البطن والرحم لإخراج الجنين، وعادةً ما تكون ضرورية في الحالات التي لا يمكن فيها ولادة الطفل بشكل طبيعي، مثل عندما يكون الجنين في وضع غير مناسب أو عندما توجد مشاكل في المشيمة أو عندما تكون الأم مصابة بمرض يمنع الولادة الطبيعية، يمكن أن تكون الولادة القيصرية مؤلمة، خاصةً في الساعات الأولى بعد العملية ومع ذلك، هناك العديد من الطرق لتخفيف الألم أثناء وبعد الولادة القيصرية.

 

 

استشيري طبيبك للحصول على معلومات حول حالتك و إمكانية إجراء ولادة قيصرية بدون ألم.

 

 

طرق التخدير في الولاده القيصريه بدون الم

إن مفهوم الولاده القيصريه بدون الم يعني خضوع الأمل للتخدير أثناء العملية، وفي ظل توفر العديد من وسائل التخدير يُقرر الطبيب والمريضة معًا الوسيلة الأنسب؛ يُقرر الطبيب من بين الطريقتين التاليتين:

  • التخدير النخاعي 

يتم حقن النخاع الشوكي بالمخدر وبذلك يتم تخدير المنطقة التي يتم من خلالها إرسال الإشارات العصبية إلى الدماغ وبالتالي يتوقف الشعور بالألم.

  • التخدير فوق الجافية

أو ما يسمى (الإيبيدورال أو Epidural anesthesia) ويتم تخدير الفراغ ما بين الغشاء الخارجي والغشاء الداخلي للحبل الشوكي، والذي به الأعصاب التي تنقل إشارات الشعور بالألم من الرحم إلى الجسم، وبالتالي يخفف الألم عند الولادة، ولكن هذا الإجراء يستلزم تركيب قسطرة للبول لأن المرأة حينها لا تستطيع التحكم بالجزء الأسفل من الجسم.

يُمكن لتلك الطرق أن تجعل الولاده القيصريه بدون الم أثناء العملية، لكن ماذا عن ألم ما بعد العملية؟ في الحقيقة باتت هناك الكثير من الوسائل التي من شأنها تخفيف هذا الألم والتي سنشرحها تفصيلًا خلال الجزء القادم من مقالنا.

اعرف المزيد عن

علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية

ولادة قيصرية بنج نصفي

 

جهاز PCA بعد الولادة القيصرية

هو عبارة عن جهاز يحتوي على مضخة مزودة بالمسكنات ومضاد التقلصات تتصل بالوريد عن طريق أنبوب مرن ورفيع، تمنح المريضة صلاحية التحكم فيها بنفسها من خلال الضغط على الزر، وبذلك تعطي المريضة بنفسها الجرعة التي يقررها الطبيب لها، مما يوفر عليها عناء البحث عن ممرضة أو من يساعدها.

كما يشتمل الجهاز على واقيات يتم من خلالها منع الجرعات الزائدة، وذلك في حالة تكرار الضغط على الزر لأكثر من مرة خلال فترة قريبة.

مميزات جهاز التحكم في الألم PCA

يُحقق تركيب الجهاز العديد من المميزات التي تجعله خيارًا مثاليًا لتخفيف ألم ما بعد الولادة، والتي من بينها:

  • يعمل على تخفيف الألم لأكثر من يوم بعد العملية.

  • تخفيف التوتر والقلق عندما تشعر المريضة بعدم الألم يزيد الشعور بالاطمئنان والراحة النفسية.

  • التحكم في الجهاز بنفسها بالإضافة إلى ميزة تجاهل الجرعات الزائدة.

  • سهولة تركيبه والتحكم به.

  • يعمل على تسكين الألم للجسم بالكلية وليس منطقة جرح الولادة فقط. 

كل هذه المميزات جعلت جهاز التحكم بالألم الخيار الأمثل لدى الكثير من الحوامل، إلا أن له بعض الأثار الجانبية التي ربما تحدث مع نسبة منهم، والتي نوضحها فيما يلي.

الآثار الجانبية لجهاز التحكم الألم PCA 

مثل أي جهاز له مميزات وبعض العيوب، يعد جهاز التحكم له بعض الآثار الجانبية، والتي نوضحها فيما يلي:

  • صعوبة في التنفس.

  • القيء والغثيان.

  • الشعور بالنعاس.

  • اضطرابات في المعدة.

  • الشعور بالحكة.

  • جفاف في الفم.

  • الإمساك.

صحيح أن هذه الآثار لا تحدث إلا بنسبة قليلة جدًا؛ إلا أنه وجب التنويه إليها.

أعرف المزيد عن

أسعار الولادة القيصرية في مصر

اللولب الهرموني لمنع الحمل

 

علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية

المشيمة الملتصقة هي حالة خطيرة قد تصيب المرأة أثناء الولادة القيصرية، ويعتمد علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية على درجة التصاق المشيمة. في الحالات البسيطة، يمكن إزالة المشيمة عن طريق كحت جدار الرحم. في الحالات الخطيرة، قد يحتاج الطبيب إلى إزالة الرحم بالكامل (استئصال الرحم) لوقف النزيف.

خطوات علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية

تتضمن خطوات علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية ما يلي:

  1. الولادة القيصرية: في جميع الحالات، يجب إجراء عملية قيصرية لإخراج الطفل.

  2. إزالة المشيمة: بعد ولادة الطفل، يتم إزالة المشيمة عن طريق كحت جدار الرحم أو استئصال الرحم.

  3. السيطرة على النزيف: قد يحتاج الطبيب إلى استخدام الأدوية أو الإجراءات الجراحية للسيطرة على النزيف.

المخاطر المحتملة في علاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية

تشمل المخاطر المحتملة لعلاج المشيمة الملتصقة بجرح القيصرية ما يلي:

  • النزيف الحاد

  • العدوى

  • تلف الرحم

  • العقم

تجربتي مع الولاده القيصريه بدون الم 

اسمي سارة، عمري 30 عامًا، وأنا أم لطفل يبلغ من العمر3 سنوات، كنت أحلم دائمًا بالولادة الطبيعية، لكن الحمل الثاني أجبرني على الخضوع لعملية ولادة قيصرية.

كنت أشعر بالقلق الشديد بشأن العملية، خاصةً بعد أن سمعت عن ألمها الشديد، لكنني سمعت على تجربة الولادة القيصرية بدون ألم، وقررت أن أخوضها.

تحدثت إلى دكتور معتز المطيلي عن مخاوفي، هدأ من روعي، وأخبرني أن هناك تقنية جديدة يمكن أن تساعدني في المرور بتجربة الولاده القيصريه بدون الم تسمى هذه التقنية "التخدير فوق الجافية"، وهي تتضمن إدخال إبرة صغيرة في الظهر لتوصيل المخدر إلى جذور الأعصاب.

أجريت العملية القيصرية ، ولم أشعر بأي ألم أثناء العملية، كنت قادرة على رؤية طفلي وهو يولد، والاستماع إلى صوته، ليس هذا فحسب؛ بل وضع لي جهاز التحكم في الألم بعد الولادة مما جعلني لا أشعر إلا بألم خفيف يمكن تحمله.

حقًا كانت تجربتي مع الولادة القيصرية بدون ألم إيجابية للغاية، فلقد شعرت بالراحة والأطمئنان طوال العملية، ولم أشعر بأي ألم بعد ذلك.

أوصي بشدة بالولاده القيصريه بدون الم لأي امرأة تخشى الألم، إنها تجربة آمنة وفعالة وتستحق التجربة حقًا.

إذا كان لديكِ أي استفسارات بشأن الولاده القيصريه بدون الم فلا تترددي في التواصل معنا في أي وقت، وإذا كنتِ ترغبين في خوض التجربة فبإمكانك حجز موعد مع دكتور معتز المطيلي الذي سيوضح لك كافة الجوانب، ولا داعي للقلق نحن نعدك بتجربة ولادة آمنة دون أدنى شعور بالألم، فقط تواصلي معنا الآن.


تُعدّ الولادة القيصرية بدون ألم خيارًا متاحًا للعديد من النساء.- تواصلِ معنا الآن 

 

هل الولاده القيصريه بدون الم لها أضرار؟

تعد الولاده القيصريه بدون الم تجربة آمنة ليس لها أية أضرار؛ فما هي إلا تقنيات تخديرية تُساعد الأم في تجاوز مرحلة الولادة وما بعدها دون ألم.

هل إبرة الظهر للولادة القيصرية مؤلمة؟

يمكن أن تكون إبرة الظهر للولادة القيصرية مؤلمة، ولكن يمكن تخفيف الألم عن طريق حقن مخدر موضعي في المنطقة قبل إدخال الإبرة، عادةً ما تشعر المرأة بألم طفيف يشبه الوخز عند إدخال الإبرة، ولكن هذا الألم يختفي بسرعة.